انه السير أليكس يا سادة يا كرام انه الشيطان الأكبر

Share Button


قبل قليل انتهت مباراة الكيو بي آر واليونايتد في موقعة مانشستر حيث تقدم الضيوف الكوينز بارك بهدف جامي مايكي في الشوط الثانية في الدقيقة الثانية والخمسين

فقام السير أليكس فيرجسون بتغييراته في قلب الهجوم المانشستراوي وما لبثت المباراة عشر دقائق حتى اتى ايفانس بهدف التعادل الغالي لليونايتد

ولم تمر اربع دقائق حتى اتى فليتشر بهدف التقدم ليشعل جماهير اليونايتد ويشعل ايضاً البديل تشاتشريتوا ورقة اليونايتد الرابحة .. ليسجل الهدف الثالث في الدقيقة 71 …

مبروك للويانيتد … وهاردلك لكوينز بارك ..

امام ريدناب المدرب الجديد مهمة صعبة ..لإنتشال الكيو بي آر من الوحل …

ولليونايتد مدرب لن تنجب نساء اسكتنلدنا مثله أبداً…